كنيسة مار إدنا – عين عِكرين

تَقَع كنيسة مار إدنا في بلدة عين عِكرين – الكورة. مَبنيةٌ على عِدَّة مراحل على أنقاضِ مبنىً قديم. فهي مَعقودة، ذو صحنٍ واحدٍ يحتوي على حنيَّة شرقية مُكوَّرة، بالإضافة الى ثلاثة فتحات بِشكل قناطر في الجدار الجنوبي لِلعَقد. أمّا على الجدار الشمالي، فيوجَد جِدارية قاتمة وغير واضحة المعالم، تعود الى القرون الوسطى 

وفي حفرياتٍ داخل الكنيسة، عُثِرعلى بقايا أوانٍ فخارية وزجاجية، تبيَّنَ أنَّها تعود الى القرون الأولى، وذلك بعد خضوعِها لفحوصاتٍ مخبرية، وهذا يتزامن مع وجود الرومان في البلدة، حيثُ كان يوجد في تلك الحقبة، مَعبدان رومانيان مُتجاوران، ويُعرفان بـ “قصر الناووس". وبِحَسب ما أشار الأب اليسوعي لامنس، يأتي هذا الموقع بالضخامة بعد مَعبَد بعلبك


وبالعودة للقدِّيس إدنا (الشهيد طراخوس) ، فقد فكان جندياً في الجيش الروماني، وكان عِرضَةً للإضطِهاد بِسَبَب إيمانه المسيحي، وأُجبِرَعلى مُناهَضَة المسيحيين، الى أن إستقال. فعمدوا الى مُلاحقته وإقتادوه مع إثنين من مواطنيه، أحدهما كان مواطناً عادياً، والثاني نبيلاً متقدّماً في السن، فأذاقوهم شتَّى أنواع التعذيب حتى الموت. فإستشهدوا معاً في مدينة عين زربة الكيليكية (أنازاربوس باليونانية) ، في القرن الرابع، أيام الإمبراطور ذيوكليسيانوس قيصر. تَحتفِل رعيَّة عين عِكرين بعيد عيدَ مار إدنا في 12 تشرين الأول من كلّ سنة